• فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss

اتهامات لميليشيات حكومة الوفاق بارتكاب مجزرة في “ورشفانة”

اتهامات لميليشيات حكومة الوفاق بارتكاب مجزرة في “ورشفانة”

ان لايت برس - وكالات - 


طالب مكتب المنظمة العربية لحقوق الإنسان في ليبيا، بالتحقيق الفوري بوجود 28 جثة مجهولة في العراء، بمنطقة وادي الهيرة في ورشفانة.


وقال الأمين العام للمنظمة، عبدالمنعم الحر، في تصريح صحفي، إنه “تتم حاليًا متابعة الواقعة، ويجري التحقق من أسماء الضحايا ومعظمهم من الشباب”.


ويتهم السكان قوات الزنتان بقيادة آمر المنطقة العسكرية الغربية التابعة لحكومة الوفاق، أسامة الجويلي، وميليشيا الكانيات ترهونة بارتكاب هذه المجزرة.


ويقولون: إن جميع الضحايا  قُتلوا بدم بارد وجميعهم من أبناء ورشفانة الذين دافعوا عن أرضهم.


وأكد عضو المجلس الأعلى لورشفانة، أحمد الأعور، في تصريحات صحفية، اليوم السبت، العثور على عدد من الجثث مجهولة الهوية في منطقة الكسارات بوادي الهيرة.


وأضاف أن الجثث تظهر عليها أثار إطلاق النار عن قرب، مشيرًا إلى قيام الأهالي بإبلاغ الجهات المختصة، في حين توجه الهلال الأحمر إلى المنطقة لإخلاء الجثث.


 ويقع وادي الهيرة على الطريق الرابط بين قرية العزيزية ومدينة غريان، وشهدت المنطقة أحداثًا مسلحة عنيفة مطلع الشهر الجاري.


ــــــــــــــــ


ر.ت