• فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss

دحلان: صمت مخجل من السلطة على تهويد القدس.. وممارسات إسرائيل "إرهاب"

دحلان: صمت مخجل من السلطة على تهويد القدس.. وممارسات إسرائيل "إرهاب"

ان لايت برس - غزة :


استنكر القيادي النائب بحركة «فتح» محمد دحلان، الموقف الواهي للسلطة الفلسطينية برام الله، أمام ما يحدث من انتهاك واعتداءات على حرمة المسجد الأقصى.

وأشاد دحلان، اليوم الأربعاء، في تدوينة له عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، بالمرابطين في القدس الذين رغم تعرضهم لكافة أنواع الإيذاء إلا أنهم وقفوا في وجه الاحتلال الغاشم وثبتوا وتصدوا لمحاولات تهويد القدس.

وقال دحلان في تدوينته التي تعد شهادة فخر بالمرابطين وعار على جبين السلطة المهادنة، والمتخاذلة بحق القدس: "منذ أمس وعمليات الاقتحام والاعتداء على المواطنين العزل في القدس من قبل قوات الاحتلال لم تتوقف، هؤلاء الشباب، الرجال، الشيوخ، النساء، والأطفال المرابطون في القدس، الذين يتعرضون الآن لكافة أنواع الانتهاكات لحقوقهم المشروعة من قبل الاحتلال الغاشم.

هم وحدهم من يقف متصديًا لإجراءات الاحتلال لتهويد القدس والمسجد الأقصى، هم وحدهم من يصدون بصدورهم رصاص الاحتلال الإسرائيلي، هم وحدهم من يدافع عن شرف الأمة والمسجد الأقصى، هم وحدهم من يقف في وجه الحقد والكراهية التي يبثها الاحتلال في مدينتنا العربية، وكل ذلك في ظل صمت مخجل وغياب لموقف منظمة التحرير وسلطة رام الله، وتحت مرأى ومسمع العالم الحر الذي يتحد اليوم لمواجهة الإرهاب ولكنه يعلم أن الإرهاب الحقيقي هو ما تقوم به إسرائيل بممارسته في مدينة السلام".


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها