• فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss

أمريكا تريد إعادة التفاوض حول اتفاقية "نافتا" مع كندا والمكسيك

أمريكا تريد إعادة التفاوض حول اتفاقية "نافتا" مع كندا والمكسيك

ان لايت برس -لندن :


قال مسؤولون تجاريون أمريكيون اليوم  إن الولايات المتحدة بدأت عملية إعادة التفاوض حول اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية "نافتا" مع كل من كندا والمكسيك.

وفي رسالة إلى الكونغرس، قال الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتسر، إن الولايات المتحدة ستطلق مبادرة للتفاوض مع المكسيك وكندا بشأن الاتفاقية خلال 90 يوماً تقريباً.

وأشار ليتسر، إلى أن البنود التي عفا عليها الزمن في الاتفاقية القائمة منذ عقود، لا تعكس المعايير الحديثة نظراً لأنه جرى التفاوض عليها منذ 25 عاماً في بداية العصر الرقمي.

وأضاف أن الولايات المتحدة ستسعى إلى إضافة بنود جديدة تتعلق بحقوق الملكية الفكرية والشركات المملوكة للدولة وتجارة الخدمات وإجراءات الجمارك والعمالة والبيئة، وغير ذلك من الموضوعات ذات الصلة.

من ناحيته، قال وزير التجارة الأمريكي، ويلبور روس، إن الولايات المتحدة ستبلغ أيضاً شركاءها التجاريين بأن "التجارة الحرة والعادلة هي المعايير الجديدة للاتفاقيات التجارية الأمريكية منذ توقيع اتفاقية نافتا، رأينا قطاع التصنيع لدينا ينكمش والمصانع تغلق وعدد لا حصر له من العمال تركوا وظائفهم، الرئيس ترامب يتجه إلى تغيير هذا الأمر".

كان ترامب قد أعلن الشهر الماضي قراره إعادة التفاوض بشأن الاتفاق بعد محادثات مع نظيريه المكسيكي والكندي، وليس الانسحاب من الاتفاقية والتي قال أكثر من مرة إنها سيئة بالنسبة للعمال الأمريكيين.

ويعارض الرئيس الأمريكي الاتفاقيات التجارية الكبيرة ومتعددة الأطراف.

وفي يناير (كانون ثاني) الماضي أعلن ترامب انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ التي تضم إلى جانب الولايات المتحدة 11 دولة في الأمريكتين وآسيا.

كانت المكسيك وكندا قد عرضتا في وقت سابق إعادة التفاوض مع الولايات المتحدة حول اتفاقية "نافتا" والتي دخلت حيز التطبيق في يناير (كانون ثاني) 1994 حيث تزايد اعتماد اقتصادات الدول الثلاث على بعضها البعض منذ ذلك الوقت.


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها