• فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss

هيومن رايتس: متمردو اليمن يستخدمون ألغاماً محظورة

هيومن رايتس: متمردو اليمن يستخدمون ألغاماً محظورة

ان لايت برس-عواصم


 


اتهمت منظمة  هيومن رايتس ووتش الحقوقية، الخميس، المتمردين  الحوثيين وحلفاءهم من أنصار الرئيس السابق علي عبد الله  صالح باستخدام ألغام محظورة في  اليمن ما تسبب بمقتل وتشويه مئات المدنيين وإعاقة عودة نازحين إلى منازلهم.


وقالت المنظمة في تقرير نشرته "فرانس برس"إن المتمردين والقوات الموالية لصالح استخدموا ألغاما أرضية مضادة للأفراد في ست محافظات على الأقل منذ أن بدأ  التحالف العربي عملياته في اليمن في آذار/مارس 2015.


وأوضحت أن اليمن حظر "الألغام المضادة للأفراد منذ قرابة عقدين من الزمن"، لكن المتمردين خرقوا هذا الحظر وتسببوا "في قتل وتشويه مئات المدنيين" وتعطيل الحياة المدنية في المناطق المتضررة وإعاقة "العودة الآمنة" لآلاف المدنيين النازحين إلى منازلهم.


واعتبرت المنظمة التي تتخذ من نيويورك مقرا أن استخدام الحوثيين وقوات صالح للألغام الأرضية المضادة للأفراد "ينتهك قوانين الحرب، وإن الأفراد المتورطين يرتكبون جرائم حرب".


ودعت هيومن رايتس ووتش المتمردين إلى اتخاذ "خطوات فورية لضمان توقف القوات التابعة لها عن استخدام الألغام المضادة للأفراد، وتدمير أي ألغام مضادة للأفراد تمتلكها، وإنزال العقاب المناسب بكل من يستخدم هذه الأسلحة العشوائية".


هذا ووثق  التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان أكثر من 2200 حالة  انتهاك إثر  الألغام التي زرعتها الميليشيات في 16 محافظة، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بخطر الألغام.


وتسببت ألغام الحوثيين بـ  أضرار بشرية ومادية بين  قتل و  إصابات و  تفجير منشآت و  تفخيخ مركبات وجسور وآبار.


كما تم توثيق 615 حالة قتل جراء حوادث انفجار الألغام في المحافظات، بينهم أطفال ما دون سن الـ16.


 


وطالب التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان ميليشيات  الحوثي والمخلوع  صالح تسليم خرائط الألغام التي زرعتها حتى اللحظة، والامتناع عن زراعة الألغام المحظورة دولياً، إضافة إلى وضع اللوحات التحذيرية في الأماكن التي يعتقد أنها مزروعة عشوائياً بالألغام، بما يضمن  حماية و  سلامة  المدنيين.


هيومن رايتس: متمردو اليمن يستخدمون ألغاماً محظورة


 


ان لايت برس-عواصم


اتهمت منظمة  هيومن رايتس ووتش الحقوقية، الخميس، المتمردين  الحوثيين وحلفاءهم من أنصار الرئيس السابق علي عبد الله  صالح باستخدام ألغام محظورة في  اليمن ما تسبب بمقتل وتشويه مئات المدنيين وإعاقة عودة نازحين إلى منازلهم.


وقالت المنظمة في تقرير نشرته "فرانس برس"إن المتمردين والقوات الموالية لصالح استخدموا ألغاما أرضية مضادة للأفراد في ست محافظات على الأقل منذ أن بدأ  التحالف العربي عملياته في اليمن في آذار/مارس 2015.


وأوضحت أن اليمن حظر "الألغام المضادة للأفراد منذ قرابة عقدين من الزمن"، لكن المتمردين خرقوا هذا الحظر وتسببوا "في قتل وتشويه مئات المدنيين" وتعطيل الحياة المدنية في المناطق المتضررة وإعاقة "العودة الآمنة" لآلاف المدنيين النازحين إلى منازلهم.


واعتبرت المنظمة التي تتخذ من نيويورك مقرا أن استخدام الحوثيين وقوات صالح للألغام الأرضية المضادة للأفراد "ينتهك قوانين الحرب، وإن الأفراد المتورطين يرتكبون جرائم حرب".


ودعت هيومن رايتس ووتش المتمردين إلى اتخاذ "خطوات فورية لضمان توقف القوات التابعة لها عن استخدام الألغام المضادة للأفراد، وتدمير أي ألغام مضادة للأفراد تمتلكها، وإنزال العقاب المناسب بكل من يستخدم هذه الأسلحة العشوائية".


هذا ووثق  التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان أكثر من 2200 حالة  انتهاك إثر  الألغام التي زرعتها الميليشيات في 16 محافظة، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بخطر الألغام.


وتسببت ألغام الحوثيين بـ  أضرار بشرية ومادية بين  قتل و  إصابات و  تفجير منشآت و  تفخيخ مركبات وجسور وآبار.


كما تم توثيق 615 حالة قتل جراء حوادث انفجار الألغام في المحافظات، بينهم أطفال ما دون سن الـ16.


وطالب التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان ميليشيات  الحوثي والمخلوع  صالح تسليم خرائط الألغام التي زرعتها حتى اللحظة، والامتناع عن زراعة الألغام المحظورة دولياً، إضافة إلى وضع اللوحات التحذيرية في الأماكن التي يعتقد أنها مزروعة عشوائياً بالألغام، بما يضمن  حماية و  سلامة  المدنيين.


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها